أخبار السعودية

هيئة الزكاة والضريبة والجمارك .. الدولة تتحمل ضريبة التصرفات العقارية في هذه الحالة

عرفت هيئة الزكاة الضريبة والجمارك أن الدولة تتحمل ضريبة التصرفات العقارية في حالة واحدة وتكون النسبة التي تتحملها الدولة هي 5% من مبلغ شراء المسكن الأول الجاهز للسكن للمواطنين السعوديين فقط، وتعد ضريبة التصرفات العقارية واحدة من الضرائب التي تقوم هيئة الزكاة والضريبة والجمارك بتحصيلها ويتم الرد على استفسارات المستفيدين من هذه الضريبة حيث يخضع شراء وبيع الأراضي للضريبة وفق ضوابط وشروط التالية.

الدولة تتحمل ضريبة التصرفات العقارية في هذه الحالة

أكدت هيئة الزكاة الضريبة والجمارك من خلال تواصلها مع المستفيدين عبر منصة إكس حول ما تتحمله الدولة من قيمة تصرف ضريبة التصرفات العقارية على المسكن الأول وأكدت أن تحمل الدولة بنسبة 5 % على مبلغ شراء لا يزيد عن مليون ريال من مبلغ شراء المسكن الأول الجاهز للسكن وذلك للمواطنين السعوديين فقط.

حالات الإعفاء من ضريبة التصرفات العقارية

تم تحديد مجموعة من الحالات التي يتم فيها الإعفاء الكامل من ضريبة التصرفات العقارية ومن هذه الحالات:

  • انتقال ملكية العقار إلى الورثة مباشرة.
  • في حالة الهبة بين الأزواج أو الأقارب حتى الدرجة الثانية.
  • أن يتم التصرف في العقار الوقف الأهلي والخيري.
  • في حال الإيجارات السكنية وشراء المسكن الأول للمواطن بما قيمته مليون ريال فقط من قيمة المسكن.

شروط تحمل الدولة ضريبة التصرفات العقارية

تقوم المملكة يتحمل ضريبة التصرفات العقارية بمناسبة 5 % وبما لا يزيد عن مبلغ مليون ريال من سعر شراء المسكن الأول في حال:

  • أن يكون المتقدم للحصول على تحمل الدولة لضريبة سعودي الجنسية ومتوفر لدىه حساب في منصة أبشر.
  • أن يكون المسكن الأول للمواطن ولا تزيد قيمة الشراء عند التحمل مليون ريال.
  • تشمل ضريبة التصرفات العقارية كلا من المساكن الجاهزة والوحدات تحت الإنشاء.
  • أيضا شراء بيت مُصدر له شهادة إتمام بناء.

طباعة شهادة الإعفاء من ضريبة التصرفات العقارية

تتم طباعة شهادة الإعفاء الخاصة بالضريبة التصرفات العقارية من خلال موقع وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان، ويتم الدخول على الموقع الإلكتروني واختيار الخدمات الإلكترونية، ثم طباعة شهادة المسكن الأول في حال انطباق كافة الشروط على المستفيد يتمكن من الحصول على الشهادة.

تم نقل هذا الخبر من مصر مكس، ويمكنك العثور على المقال الأصلي على الرابط الرابط الأصلي.

زر الذهاب إلى الأعلى