أخبار السعودية

رابط منصة مساند لتنفيذ خدمة نقل خدمات العمالة المنزلية بين الأفراد … الموارد البشرية توضح

أعلنت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، عن تفعيل خدمة نقل خدمات العمالة المنزلية بين الأفراد، من خلال رابط منصة مساند، حيث أكدت الوزارة على أن هذه الخدمة تأتي ضمن عمليات التطوير والتحديث، الذي تقوم به الوزارة نحو قطاع العمالة المنزلية وخدماته، ليتم حفظ حقوق أطراف التعاقد وكذا تحقيق الرقابة على تكاليف النقل بين صاحب عمل وأخر، واشترطت الوزارة لإتمام الخدمة الموافقة لكافة الأطراف، كما يتم الدفع إلكترونياً من خلال طرق إلكترونية موثقة عبر المنصة، هذا ويبدأ تفعيل الخدمة من اليوم الثلاثاء الموافق 1 أغسطس 2023، وسنوضح لكم خطوات تفعيل الخدمة ورابط المنصة خلال السطور التالية.

رابط منصة مساند

  • الدخول على الموقع الإلكتروني “musaned.com.sa“.
  • يقوم صاحب العمل الحالي بإدخال بياناته وبيانات العامل.
  • التأشير على الإقرار بالموافقة على بنود نقل الخدمة.
  • يقوم صاحب العمل الجديد بقبول طلب نقل الخدمة.
  • ثم قبول عقد العمل.
  • إدخال رمز التأكيد المرسل.
  • سداد الفاتورة وتأكيد النقل عبر منصة أبشر.
  • يقوم العامل المنزلي بقبول طلب النقل وعقد العمل الجديد.

خطوات الاستقدام من الخارج

  • الدخول على منصة مساند.
  • الضغط على تسجيل دخول.
  • كتابة رقم الهوية الوطنية أو الإقامة.
  • تسجيل كلمة المرور.
  • النقر على تسجيل دخول.
  • اختيار عقد جديد من صفحة العقود وحدد نوع الاستقدام.
  • تحديد مكتب أو شركة استقدام وأكد الطلب.
  • اختر السيرة الذاتية الأنسب.
  • راجع العقد وحدد تكلفة الاستقدام.

خدمة نقل خدمات العمالة بين الأفراد

تسعي وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، للعمل على تطوير قطاع استقدام ونقل العمالة، وذلك من خلال منصة مساند التي توفر خيارات عديدة لاستقدام العمالة المنزلية من مختلف الجنسيات، كما تضمن المنصة حقوق أطراف التعاقد وحل المشكلات التي تطرأ على العقد، ويتم من خلال المنصة تسهيل ودفع قيمة التعاقد طبقاً للأسعار المعتمدة من الوزارة، وتهتم المملكة العربية السعودية بموضوع استقدام العمالة المنزلية من أماكن معروفة وأمنه، بما يتناسب مع الحالة الاقتصادية والقيام بالمهام المطلوبة، هذا وعلى الجانب الأخر فإن العامل يضمن حقوقه طبقاً للعقد المبرم بين أطراف التعاقد، ويحصل على المقابل المادي المتفق عليه دون تأخير.

ظهر هذا المقال على موقع ثقفنى اولا

زر الذهاب إلى الأعلى