آخر الأخبار

أبل تريد ان تعمل على بيئة افتراضية خاصة بها على غرار metaverse

أبل تريد ان تعمل على بيئة افتراضية خاصة بها على غرار metaverse

وفقًا لمارك غورمان من بلومبيرغ، يستمر عمل شركة أبل على نظارة الواقع الافتراضي/الواقع المعزز (VR / AR) في المضي قدمًا، وقد نشرت الشركة قوائم الوظائف التي تقدم نظرة خاطفة على ما هو موجود في المتجر من خلال مشروع VR / AR.

وفي إحدى القوائم، تبحث أبل عن شخص ما للمساعدة في بناء عالم ثلاثي الأبعاد للواقع المختلط، وخلص غورمان إلى أن هذا قد يكون علامة على أن أبل “تعمل على بيئة افتراضية تشبه metaverse”.

تشير قائمة الوظائف الأخرى إلى نوايا أبل في إنشاء خدمة فيديو للنظارة من شأنها أن تعرض “محتوى ثلاثي الأبعاد يمكن تشغيله في الواقع الافتراضي”.

قبل عامين، استحوذت شركة أبل على NextVR، التي طورت تقنية لإنتاج وبث أحداث الواقع الافتراضي، وهذا يوفر مزيدًا من المعلومات حول نوايا أبل مع نظارتها الذكية.

تأمل أبل أن تكون النظارة الخاصة بها أداة إنتاجية أيضًا. وأفاد غورمان أن يانيف جور من شركة آبل قد تحول من رئاسة فريق iWork الهندسي إلى العمل على النظارة. ويعتقد غورمان أن هذه الخطوة هي حتى يتمكن جور من إنشاء تطبيقات إنتاجية للنظارة.

أفاد غورمان أيضًا أن ديف سكوت، الرئيس التنفيذي السابق لشركة Hyperfine، هو أيضًا جزء من مجموعة النظارة الذكية ويمكن أن يعمل على تطبيقات صحية.

قد يتم إطلاق نظارة أبل في عام 2023 في النطاق السعري 2000 دولار إلى 3000 دولار. ويمكن لشركة أبل استخدام معالج M2 إلى جانب عشر كاميرات وشاشات عالية الدقة. ستعمل ايضًا على تشغيل نظام التشغيل الخاص بها، والذي يمكن أن يُطلق عليه اسم RealityOS، وقد سجلت شركة أبل براءات اختراع لـ “Reality One” و “Reality Pro”، والتي يمكن أن تصبح في نهاية المطاف أسماء نظارتها.

المصدر

هذا المقال ظهر اولا على موقع التقنية بلا حدود

زر الذهاب إلى الأعلى